الرئيسية / أخبار حقوقية / أحداث محكمة بن عروس : عندما يساءل الوزراء في المجلس ” خلسة “
أحداث محكمة بن عروس : عندما يساءل الوزراء في المجلس ” خلسة “

أحداث محكمة بن عروس : عندما يساءل الوزراء في المجلس ” خلسة “

ذكرت منظمة بوصلة على صفختها الرسمية أنه :
” إثر تصويت النواب لصالح غلق أعمال لجنة الأمن والدفاع المتعلّقة بالاستماع الى وزيري العدل والداخلية حول موضوع الوقفة الاحتجاجية التي نفذتها مجموعة من الأمنيين الحاملين للسلاح أمام المحكمة الابتدائية ببن عروس، تمّ قطع البثّ المباشر الّذي تؤمّنه البوصلة ممّا حال دون مواصلة تغطية أعمال اللّجنة. وكانت نتائج التصويت كالآتي:
مع: (77 نوّاب) عبد اللّطيف المكّي، خنساء بن حرّاث، فريدة العبيدي، منير الحامدي، ليلى الشتاوي بوقطف، محمد زريق، محمد كمال بسباس.
ضد: توفيق الجملي.
محتفظ: محمد المحسن السوداني.
وتذكر منظمة البوصلة أنّ أحكام الفصل 766 من النظام الداخلي المتعلّق بضبط أعمال اللّجنة يقتضي التصويت على سرّية أعمال اللّجنة بأغلبية أعضائها أي أنّ النصاب المطلوب لغلق الجلسة هو 11 صوتا، ولاحظت البوصلة خرقا للنظام الداخلي بغلق اللّجنة أعمالها بتصويت أغلبية الأعضاء “الحاضرين”
 
هذا ويذكر أن أحداث محكمة بن عروس كانت قد جدت في 26 فيفري الفارط وتمثلت في محاصرة عدد من الأمنيين لمقر المحكمة وتهديدهم لجناحي العدالة بسبب التحقيق مع بعض زملائهم في قضية تعذيب .
 
وقد لقيت هذه الأفعال الإجرامية تنديدا واسعا من عدد المنظمات الحقوقية والأحزاب السياسية وكذلك من هياكل القضاء والمحاماة ، فيما فضلت السلط الرسمية تجاهل
الحدث وعدم التعليق عليه .
 
Share Button

عن Administrateur

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*