الرئيسية / أخبار حقوقية / عربية / المغرب: في سابقة خطيرة الأمن المغربي يقتحم مقر الجمعية المغربية لحقوق اﻹنسان
المغرب: في سابقة خطيرة الأمن المغربي يقتحم مقر الجمعية المغربية لحقوق اﻹنسان

المغرب: في سابقة خطيرة الأمن المغربي يقتحم مقر الجمعية المغربية لحقوق اﻹنسان

قامت مجموعة من قوات اﻷمن في زي مدني يبلغ عددها نحو 40 شرطي في حوالي الساعة السابعة من مساء اﻷمس اﻷحد 15 فيفري 2015 باقتحام المقر المركزي للجمعية المغربية لحقوق اﻹنسان في تصاعد خطير للحملة التي تشنها الحكومة المغربية ضد المجتمع المدني، كما قام أحد عناصر قوات اﻷمن بالاعتداء على عضوة اﻹدارة المركزية واللجنة اﻹدارية “ربيعة البوزيدي” بالضرب والسب ، ثم اعتقال صحفيين فرنسيين كانوا قد تواجدوا بمقر الجمعية ومصادرة أدواتهم بدعوى أنها تحتوي على تسجيلات قد سبق لهم تسجيلها في أماكن أخرى، واصطحابهم للمطار بقصد ترحيلهم إلى فرنسا.

يُذكَر أنه في بداية يوم الأحد كان 6 من عناصر اﻷمن قد داهموا مقر الجمعية وطلبوا تسليم الصحفيين الفرنسيين على ادعاء أنهما ﻻ يملكان ترخيصاً للعمل الصحفي داخل المغرب، إﻻ أن “الجمعية المغربية لحقوق اﻹنسان” قد رفضت ذلك على اعتباره انتهاكاً لحرية الصحافة، خاصةً وأن رجال اﻷمن لم يقوموا بتقديم أي قرار قضائي يقضي بتسليم الصحفيين.

Share Button

عن Administrateur

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*